• ×
  • تسجيل

الأربعاء 14 نوفمبر 2018 اخر تحديث : 18-06-2015

فضيحة في تركيا.. مستشار أردوغان يركل أحد المحتجين

بواسطة : Dimofinf
 2  0  897
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
 انتشرت على وسائل التواصل الاجتماعي صور لأحد مستشاري رئيس الوزراء رجب طيب أردوغان، وهو يركل أحد المتظاهرين، الذي اعتقلته قوات خاصة من الشرطة خلال الاحتجاجات, وذلك بعد حادثة مقتل مئات العمال في انفجار داخل منجم بمانيسا غرب تركيا.
ولم ينفِ المستشار، وهو مدير مكتب أردوغان الحادثة. وقال في تصريح نقلته صحيفة "حرييت" التركية: "هاجمني وشتمني وشتم رئيس الوزراء. فهل كان يجدر بي أن ألزم الصمت؟"
هذا.. واجتاح الغضب تركيا التي تتفاخر منذ عقود بالنمو الاقتصادي السريع خلال حكم أردوغان، لكنها ما زالت تعاني من أحد أسوأ سجلات معايير السلامة في أماكن العمل في العالم.
فقد أدت كارثة المنجم التي أوقعت 283 قتيلاً على الأقل إلى إحياء حركة الاحتجاج ضد الحكومة الإسلامية المحافظة مع تنظيم إضراب وتظاهرات قمعتها الشرطة.
وأطلقت شرطة مكافحة الشغب الغاز المسيل للدموع وخراطيم المياه لتفريق المتظاهرين الذين نددوا بإهمال الحكومة في حادث المنجم بعدة مدن تركية، حسب ما قالت وكالة أنباء "دوغان".
يذكر أن أردوغان يواجه انتقادات لأنه تجاهل التحذيرات المتكررة بخصوص عدم سلامة المناجم في تركيا. وقد رفض هذه الاتهامات الأربعاء أثناء تفقده موقع الحادث في سوما، حيث كان هناك العديد من السكان الغاضبين.
ورد رئيس الوزراء على الصحافيين قائلاً "انفجارات مثل هذه في المناجم تحصل كل الوقت". وذكر على سبيل المثال حوادث مناجم وقعت في فرنسا وبريطانيا في القرنين التاسع عشر والعشرين.
سحابة الكلمات الدلالية

التعليقات

التعليقات ( 2 )

  • #1
    بواسطة : فايز القحطانى
    04-09-2014 02:10 مساءً
    في الدول المتحضرة يخافون على حياة العمال جزءا من وعي وثقافة واعتبارهم مواطنين أسوياء فلا يوجد تجمع في منجم أكثر من عشرات عمال ولا يوجد في بناء عمارة عمال بدون خوذة ونظارات واقية أما بالمتجمعات المتخلفة فيعاملون العمال بفوقية وما كانوا يهتمون بالضحايا ولولا ترصد اعلام التقنية الحديثة التي فرضت تواجد المسؤول في موقع الحدث أسوة بالتعامل في الدول المتقدمة لما سمعنا عنهم
  • #2
    بواسطة : أبو الجود
    04-09-2014 11:49 مساءً
    شو دخل أردوغان بتفجير المنجم ؟ ليش هو مدير الشركة أو المؤسسة المسؤولة عن أعمال حفر المنجم ؟ ولا هو رئيس عمال المنجم ؟ وإذا كان حادثة المنجم بسبب خطاء فردي من أحد العمال شو دخل الحكومة وش دخل أردوغان وإذا كان عمل أرهابي هل تكون الحكومة هي من قامت بهذا العمل المجرم ؟ لازم العلمانيين يحترمو عقول الناس شوي العلمانيين بتركيا يحاولو بأي طريقة يسقطو أردوغان بعد ما فشلو بصناديق الأقتراع ووصل أفلاسهم لدرجة أتهامه بالمسؤولية عن حادثة منجم ! حوادث
التعليقات ( 2 )

  • #1
    بواسطة : فايز القحطانى
    04-09-2014 02:10 مساءً
    في الدول المتحضرة يخافون على حياة العمال جزءا من وعي وثقافة واعتبارهم مواطنين أسوياء فلا يوجد تجمع في منجم أكثر من عشرات عمال ولا يوجد في بناء عمارة عمال بدون خوذة ونظارات واقية أما بالمتجمعات المتخلفة فيعاملون العمال بفوقية وما كانوا يهتمون بالضحايا ولولا ترصد اعلام التقنية الحديثة التي فرضت تواجد المسؤول في موقع الحدث أسوة بالتعامل في الدول المتقدمة لما سمعنا عنهم
  • #2
    بواسطة : أبو الجود
    04-09-2014 11:49 مساءً
    شو دخل أردوغان بتفجير المنجم ؟ ليش هو مدير الشركة أو المؤسسة المسؤولة عن أعمال حفر المنجم ؟ ولا هو رئيس عمال المنجم ؟ وإذا كان حادثة المنجم بسبب خطاء فردي من أحد العمال شو دخل الحكومة وش دخل أردوغان وإذا كان عمل أرهابي هل تكون الحكومة هي من قامت بهذا العمل المجرم ؟ لازم العلمانيين يحترمو عقول الناس شوي العلمانيين بتركيا يحاولو بأي طريقة يسقطو أردوغان بعد ما فشلو بصناديق الأقتراع ووصل أفلاسهم لدرجة أتهامه بالمسؤولية عن حادثة منجم ! حوادث

Rss قاريء

Subscribe With Us

آخر التعليقات